أشرف السيد كريم بيبي تريكي، وزير البريد والمواصلات السلكية واللاسلكية رفقة السيد كريم حسني، وزير الموارد المائية والأمن المائي، اليوم الثلاثاء 16 نوفمبر 2021، على اجتماع عمل خصص لدراسة سبل ترقية الدفع الالكتروني.

وشارك في الاجتماع كل من السيدة والسادة: الأمين العام لوزارة البريد والمواصلات السلكية واللاسلكية، المديرة العامة لمؤسسة بريد الجزائر، المتصرف بتجمع النقد الآلي والمديرين العامين لعدد من المؤسسات التابعة لقطاع الموارد المائية وهي كل من: الجزائرية للمياه، شركة المياه والتطهير لولاية الجزائر، شركة المياه والتطهير قسنطينة وشركة المياه والتطهير لولاية وهران.

واستهل السيد الوزير الاجتماع بإبراز الجهود التي تم القيام بها، بالتنسيق مع كافة الأطراف المعنية، لتعزيز وتعميم الدفع الالكتروني، لاسيما في ميدان التوصيل بالأنترنت وعدد البطاقات النقدية المتوفرة، مؤكدا أن النتائج المسجلة في مجال الدفع الإلكتروني، وإن كانت مشجعة ومسجلة قفزة نوعية خلال فترة الجائحة، فإنها تبقى دون مستوى الإمكانات   والفرص المتاحة.

من ناحيته، أكد السيد وزير الموارد المائية والأمن المائي على ضرورة مواكبة التطورات التقنية الحاصلة وعصرنة أنظمة المعلومات على مستوى مختلف مؤسسات قطاعه، بما يسمح بتنويع آليات الدفع لفائدة المواطنين، لاسيما عبر الطريق الإلكتروني.

وقد خلص الاجتماع إلى ضرورة القيام بعمليات تحسيسية مشتركة بين القطاعين موجهة لفائدة المواطنين من أجل تحفيزهم على الانخراط في هذا المسعى، كما تم الاتفاق على عقد اجتماعات دورية بين مختلف الفاعلين من كلا القطاعين من أجل تسطير خارطة طريق والعمل على تذليل مختلف الصعوبات والعقبات التي يمكن أن تعترض جهود تعميم وتعزيز الدفع الالكتروني.